أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
تابعنا على الفيسبوك

facebook

النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email
ومن أبواط أقدامكم الطهر
يعرش الياسمين ويمتزج العطر
*******
في سوريا فقط هنالك جيش صلب صامد ..
بواسل بصف واحد.
في سوريا فقط هنالك سيدات أمهات ثكالى وأخوات وزوجات..
يقدمن بكل محبة وتفان فرسانا شجعانا أشاوس..
في سوريا فقط هنالك ذلك العطاء السخاء من دماء وشهداء
ممن لم ولن يعرفوا يوما تمنعا ولاحرصا..
في سوريا فقط هنالك صابرون وصابرات،
مازالوا يبحثون عن أحبتهم فمنهم من اختفى
تحت ظروف غامضة في هذه الحرب الدولية الكونية
ومنهم من استشهد أو أصيب أو وقع في الأسر
وماأكثرهم وأكثرهم ؟!
في سوريا فقط تمتلئ مشافي المدن بجرحى
يأملون الشفاء والرجوع إلى مطاحن المعركة
ليواصلوا حلمهم وفرحهم بتحقيق النصر القريب.
في سوريا فقط هنالك يتامى ومتضررون ومصابو حرب
أجبرتهم إعاقتهم على المكوث وهم متأسفون يعانون
من عدم قدرتهم على الاستمرار..
في سوريا فقط هنالك مهد عريق لتاريخ مجيد،
لحضارات شعب حي أبدا.
في سوريا فقط الجميع ولمدة سبع سنوات ونيف
كان يواصل برغم الظروف - عمله،
بالعمل الدؤوب بالكتابة، بالتعلم، بالزراعة، بالصناعة،
بالاختراعات ولو كانت بسيطة أحيانا
مما يمكنهم تجاوز عقبات الحياة اليومية..
في سوريا فقط هنالك قلب ينبض ويضخ دما وحبا
مع كل ياسمينة بيضاء تتوالد من نفسها.
في سوريا فقط ..حبيبة الكون جميعا
ولكن هنالك يحبونها ليأكلوها!!
وهنالك يحبونها لتبقى بهم دار عزة وجنة وسماح وسلام.
في سوريا فقط هنالك عاصمة العراقة دمشق..
قلب المدن السورية ..
تبتسم بفوح ياسمينها وتضخ خيرا وحياة
الى بقية الجسد الوطني.
في سوريا فقط
"يعرش الياسمين"في بوط الجندي العسكري
فتمتزج من عبقه أعطر وأذكى وأنقى زجاجة عطرية دمشقية" !!
في سوريا فقط هنالك
أسد يزأر ..
شعب يندر..
جيش له كل الإجلال..
للكرامة والمجد الشامي يثأر.
لهم ..
لكم سلام الله وألف تحية..
من كل سوري وسورية..
وتحيا سوريا
د.سحر أحمد علي الحارة

شبكة سورية الحدث

0 1 0
53
2018-04-22 9:55 AM
ومن أبواط أقدامكم الطهر .. بقلم د. سحر أحمد علي الحارة
متفرّدة بخصالها  /  بقلم  الباحثة التربويّة الإعلاميّة: شفيعه عبد الكريم سلمان

متفرّدة بخصالها / بقلم الباحثة التربويّة الإعلاميّة: شفيعه عبد الكريم سلمان

متفرّدة بخصالهاتلك الفوارقُ لاتُحدّ حدودَها بين الثّريّا والثّرى يابُعْدَهاشتّان بين قرانكم وقرانهاكلّ الشّموخِ قرينُها وحبيبُهاتختالُ رافعةَ الجبين إلى العُلاحتى الورودُ تحاكي منها عبيرَهاوعطاؤها الدّفّاقُ ليس له انقطاع والنّورُ يخمدُ لو تحدّى نورَ ... التفاصيل
المزيد
القصة الفائزة بالمركز الثاني بمسابقة القصة القصيرة في منتدى المزينة الثقافي للكاتبة غلوريا سلوم    مدينة الوجه الوسيم

القصة الفائزة بالمركز الثاني بمسابقة القصة القصيرة في منتدى المزينة الثقافي للكاتبة غلوريا سلوم مدينة الوجه الوسيم

لم أكن يوماً مبعثرة إلى هذه الدرجة تمتمت وهي تحاول أن تمسح آثار خطوط الكحل التي تفنن الدمع برسمها على وجنتيها الشاحبتين طوال الليلة السابقة. أخذت تلملم شعرها بغية تسريحه.. فتحت المذياع ذا الإرسال الهش ، استوقفها شيء لمحته في المرآة.. بأناملها أخذت ... التفاصيل
المزيد
متفرّدة بخصالها  /  بقلم  الباحثة التربويّة الإعلاميّة: شفيعه عبد الكريم سلمان

متفرّدة بخصالها / بقلم الباحثة التربويّة الإعلاميّة: شفيعه عبد الكريم سلمان

متفرّدة بخصالهاتلك الفوارقُ لاتُحدّ حدودَها بين الثّريّا والثّرى يابُعْدَهاشتّان بين قرانكم وقرانهاكلّ الشّموخِ قرينُها وحبيبُهاتختالُ رافعةَ الجبين إلى العُلاحتى الورودُ تحاكي منها عبيرَهاوعطاؤها الدّفّاقُ ليس له انقطاع والنّورُ يخمدُ لو تحدّى نورَ ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS