أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
الفيسبوك 2

facebook

التصويت
  • هل تنجح الحكومة في تخفيض الأسعار ؟
  • نعم
    0 صوت
    النتيجة 0%
  • لا
    5 صوت
    النتيجة 56%
  • عليها تثبيت الدولار
    4 صوت
    النتيجة 44%
  • لا أعلم
    0 صوت
    النتيجة 0%
النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email

سورية الحدث  


تعرضت مدينة حمص منذ خمس سنوات لحرب حقيقية أدت لتدمير البنى التحتية وخسائر كبيرة في كل شيئ وكان للشبكة الكهربائية نصيبها أيضا من هذه الخسائر وللإطلاع على واقع الكهرباء في محافظة حمص التقت سورية الحدث مع المهندس مصلح الحسن مديرعام كهرباء حمص
- وفي بداية حديثنا عرف الاستاذ مصلح عن مسيرته في مديرية كهرباء حمص
اجازة في الهندسة الكهربائية من جامعة دمشق 1999 وفي عام 2000 عينت في كهرباء حمص مهندس دراسات لثلاث سنوات وبعدها نائب رئيس الشبكات ومن ثم رئيس دائرة التأشير وبعدها معاون مدير عام وفي عام 2012 كلفت بمهمة مدير عام كهرباء حمص .
- بداية ماذا عن وضع الكهرباء في حمص ولماذا التفاوت في ساعات التقنين وعدم انتظامها :
الشبكة الكهربائية شبكة عنكبوتية متصلة مع بعضها في كل البلد ويختلف التقنين بسبب بعض الإعتبارات كالمناطق العسكرية او المشافي والبنوك ومن ناحية اخرى لكل محافظة كمية خاصة ويتم توزيع الكهرباء حسب كمية الفيول المتوفرة وفي بداية رمضان كان وضع الكهرباء جيد لزيادة حصة المحافظة وأيضا الجو المعتدل ساعدنا في ذلك , وأنا أدعو الجميع إلى توفير الكهرباء لأنه سينعكس ايجابا على كل الناس .
- ماحجم الأضرار والخسائر التي تعرضت لها الشبكة الكهربائية خلال سنوات الازمة :
تعرضت حمص لظروف صعبة جدا وسيطرت المجموعات الإرهابية على كثير من المناطق , وفي بعض المناطق دمرت الشبكة الكهربائية بالكامل وتم سرقة كل المحولات والكابلات الكهربائية وهذا كلفنا جهد وأعباء مالية كبيرة وتقدر الأضرار ب 125 مليار .
- لماذا لا نلجأ إلى البدائل كإنارة الشوارع بطاقة الرياح أو الطاقة الشمسية علما ان سورية تمتلك هذه الطاقة وخصوصا حمص :
هناك تشريعات صدرت بذلك ويوجد مزارع ريحية يتم دراسة إنشاؤها , أما موضوع انارة الشوارع بالطاقة الشمسية تم تنفيذ مشروع شارع الحضارة وسنحاول تعميم ذلك على شوارع جديدة .
- وردنا رجاء من اهالي منطقة وادي النصارى في الريف الغربي لحمص مفاده الإنقطاع الكبير الذي يصل 20 ساعة يوميا فما السبب وما الحلول .
فعلا منطقة الوادي كانت مظلومة في الفترة الماضية بسبب الحماية الترددية ولكن نعد اهالي الوادي بتحسن كبير ابتداء من اليوم 24 حزيران ونحن سنأخذ بالإعتبار أهمية هذه المنطقة سياحيا .
- ماذا عن سرقة الكابلات النحاسية وما تأثير ذلك على الشبكة الكهربائية :
لقد قام بعض ضعاف النفوس بالإعتداء على الشبكة الكهربائية وسرقة الكابلات النحاسية وسرقة العدادات وهذا بدوره يعد سرقة لموارد الدولة مع العلم أن هذا الشيء أدى لقطع الكهرباء عن المواطنين وزاد من أعباء الشركة .
- ماذا عن المربع الامني في حي القصور الذي تم تجهيزه لعودة الناس حيث وردتنا شكوى تقول أن الشركة تجبر من يريد العودة على دفع ثمن عداد وفواتير قديمة :
خلال سنوات الأمان كان وضع الكهرباء جيدا وتتحمل الدولة كل الأعباء , وحتى الآن شركة الكهرباء تتحمل 95 % من الأعباء وتتمنى التعاون من المواطنين والتكلفة التي يتحملها المواطن لا تتعدى عشرة آلاف ليرة سورية ويجب على المواطن دفع رسوم السنوات السابقة أيضا .
- في نهاية لقائنا هل من كلمة أخيرة عبر سورية الحدث :
بشكل عام نحن كواقع كهرباء في حمص يعتبر جيد مقارنة مع الظروف الحالية ونرجوا مساعدة الناس لنا والتعاون معنا من حيث دفع الفواتير بانتظام وأيضا التوفير باستهلاك الطاقة الكهربائية , ونرجوا من الله ان يعم السلام على كل سورية بهمة أبطال الجيش السوري .

مكتب حمص والمنطقة الوسطى
اندريه كليم ديب – جابر سلامة

شبكة سورية الحدث 

0 2 0
2275
2016-06-24 4:19 PM
مديرعام كهرباء حمص المهندس مصلح الحسن لسورية الحدث : نعمل بكامل طاقتنا وخسائرنا 125 مليار بسبب سنوات الأزمة مديرعام كهرباء حمص المهندس مصلح الحسن لسورية الحدث : نعمل بكامل طاقتنا وخسائرنا 125 مليار بسبب سنوات الأزمة
المهندس خميس : لا يوجد رئيس حكومة مدعوم ولا وزير مدعوم!

المهندس خميس : لا يوجد رئيس حكومة مدعوم ولا وزير مدعوم!

لم يخلو لقاء رئيس مجلس الوزراء بمجلس “إدارة الهيئة السورية لشؤون الأسرة” من التحفيز والتنبيه والتأكيد على ضرورة أن تطبيق الدراسات والأبحاث على أرض الواقع سعيا إلى تنفيذ استراتيجية التنمية البشرية وبناء الإنسان.ودعا خميس المجلس لتقييم العاملين ووضع مؤ ... التفاصيل
المزيد
“هو طلب مني أن أسلمه السيارة ليركنها”..طريقة جديدة لسرقة السيارات في دمشق

“هو طلب مني أن أسلمه السيارة ليركنها”..طريقة جديدة لسرقة السيارات في دمشق

“هو طلب مني أن أسلمه السيارة ليركنها” ، هكذا صرخت أمل بأعلى صوتها في ساحة عرنوس وسط دمشق.فعلى مرأى من أعينها ، فقدت أمل سيارتها عندما أخذت بطاقة لركن سيارتها في مرآب ساحة عرنوس ، فجاء شاب يحمل بعض مفاتيح السيارات وطلب منها أن يركن السيارة على اعتبار ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS