أخرالأخبار

سورية الحدث 

رفعت شركة فورد الستار عن جيل جديد لإحدى سياراتها وهي فورد اكسبيديشن، التي احتفظت بهيكلها، على الرغم من كل التطورات العصرية في صناعة السيارات.

وصنعت سيارة فورد اكسبيديشن على قاعدة سيارة بيك اب F-150، ما يعني أنها بنيت على هيكل تقليدي, إلا أن وزن هذه السيارة من الجيل الجديد يقل عن وزن الموديل السابق بـ160 كيلوغراما تقريبا، بفضل استخدام مواد جديدة، وإعادة تصميم جسم السيارة الذي يصنع من الألومينيوم على الأغلب.

مع هذا ازداد طول السيارة الجديدة بـ10 سنتيمترات مع زيادة المسافة بين محوري العجلات بـ7.6 سنتيمترات, كما يؤكد المنتج أن متانة جسم السيارة ازدادت بشكل ملحوظ.

وستزود فورد اكسبيديشن بمحرك بست أسطوانات حجمه 3.5 لتر. وتؤكد الشركة أن قدرة المحرك لن تقل عن 365 حصانا، وهي قدرة محرك الموديل السابق، ومن المتوقع أن تتمكن السيارة الجديدة من جر حمولة يبلغ وزنها أربعة أطنان.

وسيتعامل المحرك المذكور مع علبة سرعات آلية بـ10 مجالات، أما منظومة الدفع الرباعي فستركب على الموديل الجديد بناء على طلبية خاصة، حيث ستزود في هذه الحالة بعلبة سرعات إضافية بغية زيادة عزم التدوير.

وتتمتع السيارة بـ8 مقاعد عادية أو بـ7 مقاعد منفردة، وفيها 17 مكانا مخصصا للأكواب، وستة منافذ USB، وأربعة مقابس للتغذية، ونقطة وصول للإنترنت تغطي دائرة قطرها 30 مترا، لتأمين الوصول إلى الشبكة عند التخييم مثلا.

ويتوقع خبراء أن تكشف فورد عن التفاصيل الفنية لهذا الموديل في معرض شيكاغو للسيارات في أقرب وقت.


المصدر: وكالات

0 1 0
182
2017-02-17 1:55 PM
فورد تكشف عن جيل جديد من "اكسبيديشن"
بعد عام من التوقف مطار دير الزور يولد من جديد

بعد عام من التوقف مطار دير الزور يولد من جديد

شهدت مدرجات مطار دير الزور العسكري الواقع على أطراف المدينة هبوط أول طائرتي نقل تابعتين لسلاح الجو في الجيش السوري، بعد مرور قرابة العام على توقف المطار عن العمل، نتيجة الهجمات المسلحة لتنظيم “داعش” على أسوار المطار واستيلائه على مناطق استراتيجية تشر ... التفاصيل
المزيد
الخيلُ .. تبكي فارسها , لا وداعا ً سيدي الشهيد بل إلى لقاء

الخيلُ .. تبكي فارسها , لا وداعا ً سيدي الشهيد بل إلى لقاء

من الجبل الأشم إلى الفرات الخالد , نافذا ً وأسدا ً , وإلى حضن الشهادة نزفه بطلا ً , وفي حضرتها يصبح الموت عرسا ً .. يصيبنا الألم و وجع الفراق ، لكننا نربحه شرفا ً وفخرا ً وشعلة ً تنير دون أن تنطفئ إلى أبد الزمان , ليأمن المكان و تنتصر بلادي أم الأوطا ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS