أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
تابعنا على الفيسبوك

facebook

النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email

تعيش مدينة الحسكة أزمة محروقات خانقة أثرت بشكلٍ مباشر على حياة المواطن خلال شهر رمضان خاصةً أنها تتزامن مع انقطاعٍ تام للتيار الكهربائي عن مدينة الحسكة منذ خمسة أيام .

حيث أدى النقص الحاد في المحروقات ” بنزين – مازوت ” إلى توقف غالبية المولدات الكهربائية ” أمبيرات ” .

حيث عمد بعض أصحابها إلى برنامج تقنينٍ يقتصر على التشغيل فقط وقت الإفطار نتيجة نقص المحروقات.

وقال عدد من أهالي الحسكة أن بعض أصحاب الأمبيرات وجدها ذريعةً لتوفير المال واستغلال حاجة الناس .

فضلاً عن توقف غالبية محطات المحروقات ما عدا محطةً واحدة فقط في المدينة تعود مُلكيتها لأحد المتنفذين في ما يسمى ” الإدارة الذاتية الكردية. ”

كما خلقت الأزمة حالةً من التوتر لدى أصحاب الآليات الخاصة حيث تجدهم يطوفون في المدينة بشكلٍ يومي بحثاً عن بائع محروقاتٍ خلسةً في أحد الأحياء.

بائعو المحروقات المنتشرين في الأحياء أغلقوا بسطاتهم، وإن تمكن أحدهم من الحصول على كميةٍ ما يتحكم بالسعر ويستغل الحاجة .

كما ارتفعت أسعار البنزين ليسجل النوع ذو الجودة الوسط ارتفاعاً من 120 ليرة سورية إلى 200 ليرة سورية مع توقعاتٍ بوصوله إلى 250 ليرة سورية.

مصادر مطلعة قالت لقناة شامنا إن سبب الاختناق الحاصل على مادتي البنزين والمازوت يعود إلى توقف تكرير النفط الخام باستخدام الحراقات البدائية .

وأضافت المصادر أن قراراً من الإدارة الذاتية الكردية في مناطق المالكية والجوادية و اليعربية صدر بذلك.

وأوضحت المصادر أن ذلك حرصاً على عدم حدوث أيّ حرائق في المحاصيل الزراعية خلال فترة الحصاد خاصةً أن التركيز يتعمد بشكلٍ رئيسي على الحرق .

و ترافقت أزمة الوقود مع انقطاعٍ تامٍ للتيار الكهربائي عن عموم مدينة الحسكة لأسبابٍ مجهولة وعدم إيضاح السبب من قبل المتحكمين بالكمية الواردة من سد تشرين.

حيث تم تخصيص كامل الكمية المنتجة منه لمناطق راس العين ومبروكة وعدم إيصال أيّ كميةٍ لمدينة الحسكة .

وذكر مصدرٌ في الشركة العامة لكهرباء الحسكة لقناة شامنا أن الكهرباء موجودة ولكن ” الإدارة الذاتية الكردية ” التي تسيطر على سد تشرين تخصص الكمية كاملةً لمناطق راس العين و مبروكة .

بالإضافة إلى عددٍ من المواقع الواقعة تحت سيطرتها وتتذرع بضعف التيار وعدم القدرة على إيصاله إلى الحسكة عبر خط 66 ك ف .

وتعتمد محافظة الحسكة كلياً على الوقود المنتج بطريقةٍ بدائية “حراقات النفط ” منذ أكثر من أربع سنواتٍ مضت .

كما تعتمد بشكلٍ رئيسي على خط توتر 230 سد تشرين مبروكة الحسكة لتغذيتها بالتيار الكهربائي بعد خروج غالبية خطوط نقل الطاقة إلى المحافظة عن الخدمة جراء الأعمال الحربية.

شبكة سورية الحدث

0 1 0
399
2017-06-11 4:37 PM
في الحسكة أزمة كهرباء جديدة وأزمة وقود خانقة
أبو بكر البغدادي على قيد الحياة ويخطط لهجمات جديدة

أبو بكر البغدادي على قيد الحياة ويخطط لهجمات جديدة

ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن عدداً من المسؤولين الأميركيين يرجحون أن يكون زعيم تنظيم الدولة الارهابي أبو بكر البغدادي لا يزال على قيد الحياة، وهو ما ينفي شائعات عن اعتقاله أو مقتله في غارات في سورية أو العراق.وبحسب المصادر، فإن زعيم التنظيم الارهابي لم ... التفاصيل
المزيد
وزارة الكهرباء ترفع أسعارها

وزارة الكهرباء ترفع أسعارها

علمت سورية الحدث من مصدر خاص في وزارة الكهرباء بقرار رفع سعر كيلو الكهرباء  وبحسب المصدر تم  رفع سعر الكهرباء اعتبارا من /2015/5/1 حيث اصبح سعر الكيلو واط التجاري 20 ليرة سوري   40سعر مراكز التحويل الخاصة  وبالسبة للتعرف ... التفاصيل
المزيد
ترامب وإسرائيل والسلام

ترامب وإسرائيل والسلام

الجهود التي يبذلها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، لوضع حد لإستراتيجية سلفيه جورج بوش وباراك أوباما، الرامية إلى تدمير الشرق الأوسط الموسع، بلغت أقصى مدى لها.فمن ناحية، أجبر المملكة العربية السعودية على وقف التمويل الجماعي للجهاديين، ليس فقط في سورية، ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS