أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
الفيسبوك 2

facebook

النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email

تجاوزت شعبية شخصية النمس التي يقدمها النجم السوري مصطفى الخاني كل التوقعات، فبعد الجماهيرية الكبيرة التي حصدتها الشخصية منذ ظهورها في كل الدول العربية وبين الجاليات العربية في الخارج، استطاع الخاني الحفاظ على هذه العلاقة على مدى عشر سنوات، إلا أن موت الشخصية كان صادمًا للجميع وفاق كل التوقعات، وأحدث ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وانهالت الشتائم على المخرج محملينه مسؤولية ذلك، وخرجت مظاهرة في لبنان فيها مجموعة كبيرة من الشباب مستنكرين.

 

وفي حديث خاص ، قال مصطفى الخاني " أنا من اقترحت موت الشخصية، وبصراحة أنا مصدوم بردة الفعل التي أشاهدها، لم أكن أتوقع أن تصل ردة الفعل الى هذه الدرجة. كنت في حفل تكريم الاستاذ صباح فخري في فندق الشيرتون في دمشق، وانهالت عليي الاتصالات والرسائل من أكثر من دولة، ربما كان هذا متوقع، ولكن المفاجئ أن عددًا كبيرًا من الاتصالات والرسائل كانت لأهالي أطفالهم يبكون ويريدون مني أن أتكلم معهم ليصدقوا أني مازلت حياً وأن ذلك كان مشهدًا تمثيليًا!"

 

وختم الخاني قائلا: "بصراحة أنا مصدوم، وبكل صدق بقدر سعادتي بهذه المحبة، وهذا التعلق الذي رأيته، بقدر ما يشكل ذلك قلقاً كبيراً بالنسبة لي ومسؤولية أكبر لما سأقدمه لاحقا، أدعو الله أن يعطيني القدرة على تقديم أعمال على قدر هذه المحبة الكبيرة ".

0 1 0
49
2017-06-18 3:13 PM
شنق النمس في باب الحارة يثير غضب المتابعين!؟
شقيقة النمس تشعل الإنترنت..صورة !

شقيقة النمس تشعل الإنترنت..صورة !

عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تداول الرواد صورة نادرة للممثل السوري مصطفى الخاني الى جانب أفراد عائلته.وبحسب ما دوّنت صفحة "Syrian Drama Stars"، ظهر الممثل الشهير بدور "النمس" في "باب الحارة"، الى جانب شقيقته وطفلتيها.وبدا الشبه واضحاً بين النمس وشقيق ... التفاصيل
المزيد
الاتحاد يقدم لجماهيره العيدية بفوزه على الحرية

الاتحاد يقدم لجماهيره العيدية بفوزه على الحرية

حلب – فارس نجيب اغا ضمن اياب دوري المحترفين لكرة القدم وفِي ديربي الشهباء لم يشفع لفريق الحرية كل أنواع الحشد التي فعلها بعودة لاعبيه المنقطعين منذ أشهر وذلك لإيقاف قطار الاتحاد السريع الذي يسير بخطى ثابته حيث لم تنفعل جميع الطقوس التي مارسها ال ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS