أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
الفيسبوك 2

facebook

النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email

طالما كانت المعادلة تبنى على ارتفاع سعر صرف الدولار = ارتفاع سعر الخدمات والأدوية والمشافي…فعلى الأقل يجب أن تكون هذه المعادلة تبادلية، أي انخفاض سعر صرف الدولار = انخفاض أسعار الخدمات والأدوية والمشافي… فلماذا طبقوا المعادلة من طرف واحد ولم يطبقوها من طرفها الأخر ؟.

فسعر الدولار مستقر مع انخفاض بطيء، ومع كل هذا التحسن بسعر صرف الليرة السورية، إلا انه لم يتحرك أحد (لتعديل) أسعار الأدوية كما كانت تطلق عليه وزارة الصحة.. مع الإشارة إلى أن الأدوية تعتبر مادة أساسية وليست ثانوية وهي أهم من الشاورما والفروج والفلافل والحمص، وكان من الأجدى أن تتحرك وزارة الصحة لتعديل أسعار الأدوية من جهة وتخفيض أجور المشافي الخاصة التي عمّ الجشع فيها من جهة ثانية، والتي كانت دائما تتحجج بأن سعر الدولار مرتفع وكل المستلزمات مستوردة..

"عماد" موظف حكومي .. الدواء مادة أساسية للناس وعلى شركات ومستودعات الأدوية أن يتسموا بالرحمة ، وخاصة مع انخفاض جودة الكثير من الأدوية المحلية، متابعاً: "للأسف هناك العديد من شركات الأدوية خفضت فعالية الأدوية، وبعضها الأخر خفض عدد الكبسولات ورفع السعر، وبعضها أوقف إنتاج أصناف أدوية معينة لترويج للبدائل التي تكون غير مجدية، لدرجة أن الكثير من الأدوية لم تعد مغلفة بعبوات كرتونية ولا تحتوي نشرات توضح طرق الاستعمال أو التحذيرات…ليبقى المواطن المغلوب على أمره، ضحية هذه المحاولات الماكرة من بعض شركات الأدوية.

"منال" ربة منزل بينت لنا أن المواطن في وضع اقتصادي صعب، فهو استغنى عن الذهاب للطبيب لارتفاع كشفيته التي بلغت في بعض مناطق دمشق 7 آلاف ليرة ، وبات يضرب أخماسه بأسداسه إذا أراد أن يدخل إلى الصيدلية.. فكيف يحصل على الصحة والدواء بهذه الأسعار التي لا تتناسب ودخله الضئيل ، أي أن مرضه سيكلفه ثلث راتبه… ماذا يفعل..؟ أيضاً التحاليل الطبية لا ترحم بأسعارها.. والمشافي الخاصة تحولت لفنادق من مستويات 5 نجوم بتعرفتها…والمواطن من ذوي الدخل (المهدود)، يتجرع الصبر إن مرض..

لا شك أن شركات الأدوية ستخرج علينا بحجة أن سعر الصرف ليس مستقرا حالياً رغم انخفاضه، ولا يمكن بناء قرار يخص الأسعار في ضوء عدم استقراره …لكن السعر انخفض بشكل ملحوظ واستقر لعام كامل وهو ينخفض بشكل مدروس ومضبوط . لذا يتوجب على شركات الأدوية تخفيض هوامش أرباحهم كنوع من الإنسانية والمسؤولية الاجتماعية تجاه المجتمع السوري الذي تنتمون إليه.

فهل ستعدل الحكومة القرارات التي اتخذت سابقاً، وبنيت على جوهر أن سعر صرف الدولار ارتفع.. والذي طال ارتفاع أسعار الكثير من السلع والمواد والخدمات، سواء العامة أو الخاصة،… وهل سيتم معالجة وضع أسعار الأدوية والمشافي الخاصة، وتحسن جودة الخدمات الطبية في المشافي العامة علماً أننا سنتابع الموضوع تبعاً لحلات سوق الصرف غير المستقرة وبانتظار الموافقة من قبل وزارة الصحة للرد على الكثير من الاستفسارات...

لبانه علي

شبكة سورية الحدث 

0 1 0
354
2017-10-24 10:39 PM
الدولار ينخفض وأسعار الأدوية ثابت!!
المركزي يواكب السوق و يٌحفض سعر الدولار الرسمي دون 500 ليرة

المركزي يواكب السوق و يٌحفض سعر الدولار الرسمي دون 500 ليرة

سورية الحدث بيّن حاكم مصرف سورية المركزي دريد درغام أنه تم تخفيض سعر الصرف الرسمي إلى 496.5 ليرة، وذلك بعد التأكد من وجود العتبة التوازنية. مشيراً إلى أن قرار تجميد صرف الحوالات الشخصية لـ3 أشهر هو إجراء مؤقت، وسيتم في الوقت المناسب رفع كل الإجراءات ... التفاصيل
المزيد
عشبة معروفة تقضي على 98% من خلايا السرطان

عشبة معروفة تقضي على 98% من خلايا السرطان

باعتبار أن عامة الناس تعتبر أن السرطان مرض مزمن وقاتل، يحاول العلماء باستمرار أن يجدوا علاجاً له ويضعوا أخيراً نهاية لكابوس السرطان... هذه العشبة هي واحدة من تلك العلاجات المكتشفة وبمقدورها أن تقتل حتى 98% من خلايا السرطان خلال 16 ساعة فحسب.   ... التفاصيل
المزيد
 .حزب الله.....الطريق الى سلاحه غير سالكة

.حزب الله.....الطريق الى سلاحه غير سالكة

عند مدخل«الاليزيه»، منح الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون «الرئيس المُحرَّر» سعد الحريري، احتضانة «الام الحنون» لابن ضاع في متاهات مملكة انهكتها النكسات، وعاد من اسر او اعتقال او احتجاز، او «ضيافة» غير مرغوب بها، لتُطوى وبقدرة فرنسية عالية، الصفحة الاول ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS