أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
تابعنا على الفيسبوك

facebook

كاريكاتير
النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email

فيما أعلن «حلف شمال الأطلسي» أن أميركا وفرنسا وبريطانيا ستطلع حلفاءها في الحلف على تفاصيل الضربات في سوريا خلال اجتماع خاص اليوم، خرج المسؤولون الغربيون للحديث عن «قانونية» و«نجاح» العدوان الثلاثي الذي نفذوه بحقّ سوريا وهذا أبرز ما تكلّموا عنه


بريطانيا: الضربة عادلة وقانونية


أكدت رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي في مؤتمر صحافي أن الضربات التي نفذتها بلادها إلى جانب فرنسا والولايات المتحدة ضدّ سوريا هي «رسالة واضحة» ضد استخدام الأسلحة الكيميائية. أضافت أن «هذا العمل الجماعي يوجّه رسالة واضحة: المجتمع الدولي لن يقف مكتوف الأيدي ولن يسمح باستخدام الأسلحة الكيميائية». رأت ماي أن هذه الضربات هي «في الوقت نفسه عادلة وقانونية».


أبرز ما ذكرته ماي:


معلومات مخابراتية موثوق بها تشير إلى أن مسؤولين عسكريين سوريين نسقوا ما يبدو أنه استخدم لغاز الكلور في دوما يوم السبت الماضي


ماي رداً على سؤال عما إذا كانت ستأمر بتوجيه مزيد من الضربات لسوريا: يجب ألا يساور النظام السوري أي شك إزاء «عزمنا»


استهدفنا مجموعة محددة من الأهداف في سوريا


هناك مؤشرات على أن السلطات السورية تملك مخزونات من الأسلحة الكيماوية وتواصل صنع هذه الأسلحة


كان وزير الدفاع البريطاني، غافين وليامسون قد قال في وقتٍ سابق إن ماي تحتم عليها العمل سريعا عندما أمرت بشن هجوم صاروخي على سوريا وإنها ستطلع البرلمان على التطورات يوم الاثنين. وردا على سؤال عن إمكانية شن عمل عسكري آخر ضد سوريا، قال الوزير إنه يعتقد أن الضربات الغربية كان لها حتى الآن تأثير كاف.


من جهةٍ ثانية، رأى زعيم «حزب العمال» البريطاني جيريمي كوربين أنه كان يجب على رئيسة الوزراء البريطانية الحصول على موافقة البرلمان قبل إصدار أمر بتوجيه ضربات صاروخية على سوريا. وأضاف أن «القنابل لن تنقذ الأرواح أو تجلب السلام. هذا العمل المشكوك فيه قانونيا يخاطر بمزيد من التصعيد».


فرنسا: دمرنا «جزء كبير من الترسانة الكيميائية»


أكد وزير الخارجية الفرنسية، جان إيف لودريان، أن «جزءاً كبيراً من الترسانة الكيميائية» التابعة للحكومة السوية «تم تدميره» في الضربات التي نفذت الليلة الماضية.


أضاف أن فرنسا ترغب في «العمل منذ الآن من أجل استئناف» العملية السياسية في الأزمة السورية بعد ساعات من الضربات الغربية رداً على هجوم كيميائي مفترض. تابع في بيان مشترك مع وزير الدفاع فلورنس بارلي: «يجب التوصل إلى خطة لإنهاء الأزمة بحل سياسي ونحن مستعدون للعمل عليها الآن مع كل الدول التي يمكنها المساهمة فيها». وتابع أن لدى فرنسا «أولويتين، مكافحة الجماعات الجهادية وخصوصا داعش، والعودة إلى الاستقرار الذي يتطلب حلاً سياسياً».


في هذا السياق، ستقوم فرنسا أيضاً «باستئناف المبادرات السياسية» للتوصل إلى «تفكيك البرنامج الكيميائي السوري بطريقة يمكن التحقق منها ولا رجعة فيها» وتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي حول وقف إطلاق النار ووصول المساعدات الإنسانية إلى السكان.


أكد أيضاً أن العملية العسكرية الأميركية- البريطانية – الفرنسية، «شرعية» و«متناسبة وضد أهداف محددة»، كما رأى أنها تندرج ضمن الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة الذي ينص على استخدام القوة في حالة تهديد السلام.


ألمانيا تؤيد!

أيّدت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، الضربات الجوية للولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضدّ سوريا، قائلة إنها «ضرورية ولازمة» لتحذير سوريا من مغبة استخدام الأسلحة الكيماوية مرة أخرى. قالت ميركل:«نؤيد اضطلاع حلفائنا الأميركيين والبريطانيين


والفرنسيين بالمسؤولية على هذا النحو بصفتهم أعضاء دائمين في مجلس الأمن الدولي». كانت ميركل قد قالت قبل أيام إن بلادها لن تشارك في أي عمل عسكري ضد سوريا.


الاتحاد الأوروبي: نحن مع الضربات


أفاد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أن الاتحاد الأوروبي يقف إلى جانب الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا في ضرباتها الجوية ضدّ سوريا. وقال توسك على حسابه على «تويتر» إن «الضربات التي نفذتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا توضح أن النظام السوري لا يمكنه مع روسيا وإيران الاستمرار في هذه المأساة الإنسانية، على الأقل ليس دون ثمن. سيقف الاتحاد الأوروبي إلى جانب حلفائه مع العدالة».


 

شبكة سورية الحدث

0 1 0
70
2018-04-14 5:25 PM
الغرب يبرّر: الضربة قانونية
كاتب روسي : الغرب يراهن على الخلاف بين تركيا وروسيا؟

كاتب روسي : الغرب يراهن على الخلاف بين تركيا وروسيا؟

نشرت صحيفة "سفوبودنايا بريسا" الروسية، تقريرًا للكاتب "دميتري روديونوف"، حول أمل فرنسا في أن تكون الضربة الصاروخية الثلاثية ضد الدولة السورية، قد دقت إسفينا بين روسيا وتركيا، وأحلام الرئيس إيمانويل ماكرون، بزعامة أوروبا.وأشار التقرير إلى أن باريس تعت ... التفاصيل
المزيد
شروط دخول السوريين إلى لبنان...التفاصيل

شروط دخول السوريين إلى لبنان...التفاصيل

أعلنت المديرية العامة للأمن اللبناني في بيان أصدرته عن وضع معايير جديدة تنظم عملية الدخول السريع للسوريين إلى لبنان والإقامة فيه.وفقاً لبيان المديرية فإن “المواطن السوري الراغب بالدخول سريعاً للأراضي اللبنانية يجب أن تتوفر فيه الشروط التالية: ”1- يجب ... التفاصيل
المزيد
         مؤتمر الأيام العلمية الصيدلانية الثانية عشر في حمص يختتم فعالياته في فندق السفير

مؤتمر الأيام العلمية الصيدلانية الثانية عشر في حمص يختتم فعالياته في فندق السفير

تحت شعار "الصيدلة بين العلم والممارسة" أقام فرع نقابة صيادلة حمص وعلى مدى يومين متتاليين فعاليات الأيام العلمية الصيدلانية الثانية عشر لتكون صلة الوصل بين الشركات الدوائية المعروفة والصيادلة في أماكن عملهم تضمنت محاضرات غنية حول علوم الصيدل ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS