أخرالأخبار
دخول
اسم الدخول
كلمة المرور
تابعنا على الفيسبوك

facebook

مساحة إعلانية
النشرة البريدية
  • إشترك بالنشرة البريدية ليصلك جديد الأخبار والمقالات
  • Email

صدر مؤخراً في “إسرائيل” كتاب تحت عنوان “قصة حياتي”، وهو من تأليف رئيس الوزراء الصهيوني الأسبق “إيهود أولمرت”.

ويستعرض أولمرت من خلال الكتاب أبرز المحطات السياسية، والصراع العربي الصهيوني وخاصة خلال فترة حكمه، واللافت في الكتاب هو تطرق رئيس الوزراء السابق إلى حادثة قمة البحر المتوسط عندما حاول الاقتراب من الرئيس الاسد لمصافحته.

وجاء في الكتاب على لسان أولمرت : خلال افتتاح قمة الاتحاد الأوروبي من أجل المتوسط في العاصمة الفرنسية، كان هناك الكثير من الملوك والرؤساء، وكانت عيناي تراقب الرئيس الأسد، كان كل أملي أن أضع يدي في يده ، وعندما اقتربت أكثر لاحظ الأسد اقتراب وأدرك الرئيس الاسد غايتي فتوجه إلى عكس اتجاهي ثم ابتعد مبتسما.


وأضاف أولمرت، عندها كلمته باللغة الانكليزية وأنا أضحك “ﻻيجوز هذا يا أسد“، وقد سمع بعض الرؤساء كلمتي ولكنه لم يعرني أي اهتمام و عندما انتهت القمة جاء إلي الرئيس المصري حسني مبارك، فقلت له : أرأيت ما فعل الأسد ؟


فأجابني الرئيس مبارك: “هذا ابن أبيه“ …

لمشاهدة الفيديو 

شبكة سورية الحدث

0 1 0
857
2018-09-23 7:54 AM
بعد أن أدار الرئيس الأسد ظهره له.. أولمرت ﻻيجوز هذا يا أسد.. الرئيس المصري “هذا ابن أبيه“
بامر من الرئيس بشار الأسد ايقاف دعوة الإحتياط

بامر من الرئيس بشار الأسد ايقاف دعوة الإحتياط

خاص - الحدث بامر من القائد العام للجيش والقوات المسلحة السيد الرئيس بشار الأسد ايقاف دعوة الإحتياط..وفق أمر اداري حصلت" سورية الحدث "على نسخة منه يوقف سوق كافة صف الضباط والافراد الاحتياطيين المدعوين لدعوة أحتياطية بموجب امر الاستدعاء رقم/502/2016 ال ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS