أخرالأخبار
سورية الحدث

صرّح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس أن الاجتماع الأخير الذي عقد مع أعضاء لجنة صناعيي القابون لم يصلوا إلى اتفاق حول قضية الهدم للمنشآت الصناعية في منطقة القابون الصناعية وترحيلها إلى مناطق أخرى.

وأوضح أن الاجتماع الذي عقد بناء على تكليف حكومي أفضى إلى رفض تقارير المحافظة من قبل صناعيي المنطقة والتي ذكرت بأن نسب الدمار في المعامل والمنشآت الصناعية يصل لحوالي 70 بالمئة، وقد أصر الصناعيون على التمسك بمعاملهم، مع طرحهم بالمقابل لنتائج اللجنة التي تم التعاقد معها من قبل نقابة المهندسين للكشف عن حجم الأضرار في المعامل والتي أشارت إلى أن نسب الأضرار في المنشآت الصناعية تتراوح ما بين 20 بالمئة و30 بالمئة، وهنا نقطة الخلاف ما بين الطرفين.

مبيناً أنه تم اقتراح تشكيل لجنة محايدة من نقابة المهندسين والمحافظة والصناعيين لإعادة دراسة المنطقة، وبناء على نتائجها يتم اتخاذ القرار النهائي والتوصل إلى حلول ترضي جميع الأطراف، وذلك بغض النظر عن قرار الحكومة في نقل الآلات والمعدات الصناعية من معاملها إلى منطقة عدرا الصناعية وهدم المعامل في منطقة القابون الصناعية.

<iframe width="300" height="600" frameborder="0" marginwidth="0" marginheight="0" vspace="0" hspace="0" allowtransparency="true" scrolling="no" allowfullscreen="true" id="aswift_1" name="aswift_1" style="padding: 0px; margin: 0px; outline: none; list-style: none; border-width: 0px; border-style: initial; box-sizing: border-box; vertical-align: baseline; max-width: 100%; left: 0px; position: absolute; top: 0px; width: 300px; height: 600px;"></iframe>

وكان مدير المدن والمناطق الصناعية في وزارة الإدارة المحلية علي بلال قد أشار خلال الاجتماع إلى المزايا التي توفرها الوزارات بهدف إطلاق أعمال الصناعيين، مؤكداً بأنه سيتم نقل آراء ومقترحات ومطالب الصناعيين إلى الحكومة لدراستها واتخاذ التوجهات على ضوئها، فيما رأى عضو المكتب التنفيذي لمحافظة دمشق فيصل سرور أن توجه المحافظة نحو إعادة تنظيم القابون يعود إلى التقارير الهندسية المقدمة لها عن نســب الدمار الكبيـــرة في المنطقة، الأمر الذي قابله رفــض شــديد من صناعيي منطقة القابون الذين رأوا أن هذا التوجه سوف يضر بالصناعة الوطنية ولن يحافظ على الملكيات الخاصة التي حماهـــا الدســـتور.

ولفت الدبس إلى أن هناك حالة من الاختلاف ما بين الصناعيين أنفسهم حول مستقبل المنطقة، فمنهم من يصر على البقاء فيها وترميمها وإعادة تشغيله معمله، والبعض الآخر يرى الحل الحكومي مناسباً، ولكن الاتفاق تم على أن مسعى أعضاء لجنة صناعيي القابون لتحديد موعد لمقابلة رئيس مجلس الوزراء والمطالبة بتزويد المنطقة بالكهرباء لتشغيل معاملهم دون أي معوقات من الوحدة الإدارية فيها ريثما يتم البت النهائي في موضوع منطقة القابون الصناعية.

المصدر: وكالات

شبكة سورية الحدث

0 1 0
878
2018-10-05 6:03 PM
صناعيو القابون يرفضون تقارير المحافظة و يطالبون الحكومة تزويد معاملهم بالكهرباء
العكام: الحكومة لا تأخذ بملاحظات مجلس الشعب!

العكام: الحكومة لا تأخذ بملاحظات مجلس الشعب!

انتقد النائب في مجلس الشعب محمد خير العكام أداء وزير المالية خلال الجلسة كونه تلا بيان الوزارة المالي قراءة على الأعضاء وقال:«للأسف وزير المالية تلا علينا مشروع البيان الوزاري قراءة وكأننا لا نعرف القراءة والكتابة، وكنت أتمنى من الوزير تبرير الأرقام ... التفاصيل
المزيد
سيارة BYD F3 في الأسواق السورية ..إليكم المواصفات والأسعار

سيارة BYD F3 في الأسواق السورية ..إليكم المواصفات والأسعار

سورية الحدث أطلقت شركة صروح الإعمار للصناعات الناتجة عن اندماج مجموعتي حميشو الاقتصادية وأمان القابضة خلال حفل أقيم مساء اليوم فى فندق فورسيزونز  باكورة انتاجها  لعام 2017 / BYD F3 كاملة المواصفات من انتاج مصنعها في مدينة حسياء الصناعية.مدي ... التفاصيل
المزيد
عرب "السلام" وجلّاديهم في إحتفالية باريس

عرب "السلام" وجلّاديهم في إحتفالية باريس

المهندس: ميشيل كلاغاصي13 / 11 /2018في الساعة 11 من يوم 11/11 /2018 استعادت باريس الذكرى المئوية الأولى للتوقيع على إتفاقية السلام لإنهاء الحرب العالمية الأولى، وسط إجراءاتٍ أمنية مشددة وغير مسبوقة، بحضور أكثر من سبعون ملك وقائد وزعيم وحضورٍ مميز للرئ ... التفاصيل
المزيد
RSS RSS RSS RSS RSS
RSS