شبكة سورية الحدث


المواطن بات يحتاج قرضاً لمونة "المكدوس ".!

المواطن بات يحتاج قرضاً لمونة "المكدوس ".!
سورية الحدث يعد المكدوس من المونة المهمة للأسرة السورية في فصل الشتاء، والصنف المحبب لدى الكثيرين وحاضر على مائدة الغني والفقير بالإضافة لباقي الأصناف، ولكن ما يشغل تفكير رب الأسرة في هذه الفترة حيال المكدوس هو تأمين مواده الباهظة الثمن .   سورية الحدث جالت في أسواق الخضار ولا سيما " المونة " لتتعرف أكثر عن واقع الأسعار المحلقة عالياً، فوجدت أن الباذنجان الذي تنوع بين البلدي والحمصي والحموي بلغ سعر الكغ الواحد  225 للحمصي وهو النوع الأغلى بين أنواع الباذنجان أما البلدي وصل سعر كغ الواحد إلى 200 ل.س والسعر الأقل كان من نصيب الحموي ب 125 ل.س للكغ الواحد، وكما يعلم الجميع أن عمل المكدوس لا يقتصر على الباذنجان فكان من الضروري معرفة سعر الفليفلة الذي ضاها الباذنجان حيث وصل سعر كيلو فليفلة اللفاني الممتازة إلى 300 ل.س أما الأقل جودة فتراوح سعرها بين 250 إلى 275 ،وبالنسبة للجوز يبدأ سعره من  4000 إلى 6000 للكغ الواحد ، وطبعاً الثوم يتراوح سعر الكيلو الواحد من 1800إلى 2000 ل.س ، بينما سعر لتر الزيت النباتي 650 ل.س وبحسبة بسيطة نجد أن أغلب الأسرة السورية تحتاج كحد ادنى إلى 40 كغ من المكدوس .وتشير أم خالد : وهي ربة منزل وأم لثلاثة أولاد أنها تستهلك بالعادة 70 كغ من المكدوس ولكن نظراً لإرتفاع الأسعار لم تستطع عمل إلا 40 كغ بتكلفة وصلت إلى 30000 ل.س تقريباً وهذا عدا مونة الكشك ورب البندورة وصناعة المربيات والبازيلاء والملوخية وغيرها من الأصناف الذي تعد جزء من قوت الأسرة في فصل الشتاء .والغريب بالأمر أن أغلب الخضراوات من مزارع ضمن المحافظة ولا ذريعة تذكر للتجار أن الخضراوات تأتيهم من مصادر باهظة الثمن لارتفاع مستلزمات الإنتاج .والجدير بالذكر أن متوسط راتب الموظف 30000 ل.س، " وحلها يا مواطن اذا بتنحل " ولهذا نجد الكثير من المواطنين لجأت للقروض لسد حاجة مونتها .
التاريخ - 2019-10-06 6:18 AM المشاهدات 749

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا