شبكة سورية الحدث


قصائد عمودية شكلا حديثة مضمونا في أمسية بثقافي الميدان

قصائد عمودية شكلا حديثة مضمونا في أمسية بثقافي الميدان

 

حسين الخضر 

ثلاثة شعراء أضاؤوا المر كز الثقافي العربي في الميدان بأمسية شعرية غلب عليها الشكل التقليدي للقصيدة العربية مع ميل الى الحداثة من جهة المضمون اضافة الى شعر التفعيلة بموسيقاه العذبة وصوره المجنحة.

وشارك الشاعر الاعلامي بلال احمد بأربع قصائد بين العمودي والتفعيلة تميزت بمضمون وطني ووجداني  وكانت بعنوان الهوى المستحيل، ولادة، عجب، مري بأحلامي ونقطة الوطن التي يقول فيها 
اِنظر ألم ترني.. أنا نقطة الوطن .
أبكي على حلب.. والشام تسكنني 
وبإدلب الخضرا.. جرحٌ يؤرقني 
إن قلت يا درعا... فالدير تنشدني 
كل البلاد أنا.. وجميعها مدني
 
اما مشاركة الشاعر علوش عساف بقصائد عمودية برز فيها الحس الوطني والتعلق بالأرض والانتماء لدمشق والفرات وكانت بعنوان / /و/ اطلق جمالك /و/امر الضحى/ و/ يا دمعة الطين/ جرح الماء والطين 
بجرح الماء والطينِ..
إذا ما متُّ لفيني ..
وشيءٍ من سواد الحلم.. 
في كف الملايينِ 
بضحكة طفلة قتلت 
على أسوار جنينِ
 
اما مشاركة الشاعر عمر القجة فجاءت بقصائد عاطفية ووطنية بعنوان زنار صقيع، زدني اضافة الى قصيدة باللهجة المحكية .

التاريخ - 2020-02-09 6:42 AM المشاهدات 134

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا