شبكة سورية الحدث
شاي ريد ليبل


كورونا تخفض استهلاك البنزين في سورية واغلاق صالات تكامل لمدة اسبوع

كورونا تخفض استهلاك البنزين في سورية واغلاق صالات تكامل لمدة اسبوع

كشف مصدر مسؤول في شركة «محروقات» عن انخفاض استهلاك البنزين بنحو 5 بالمئة في دمشق بعد الإجراءات الاحترازية والوقائية التي أطلقتها الحكومة للتصدي لفيروس كورونا، مشيراً إلى أن الكمية التي توزع في المحافظة يومياً تبلغ 55 طلباً، ويعادل الطلب 22 ألف ليتر.
وبين أن الازدحام أمام محطات الوقود انخفض بشكل ملموس، وذلك بعد أن أصبح مالك السيارة يعبئ سيارته بكمية 40 ليتر دفعة واحدة وفي يوم واحد، من ضمن مخصصاته الشهرية بالسعر المدعوم وهي 100 ليتر، وذلك بدلاً من أن يعبأ 10 ليتر أو 15 ليتر كل يوم كما كان سابقاً، الأمر الذي ساهم في التخفيف من حدة الازدحام على محطات الوقود حالياً.
وبخصوص توزيع مازوت التدفئة على العائلات، أوضح المصدر أن التوزيع مستمر على العائلات ولم يطرأ أي تغيير عليه، أو تخفيض لكميته، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن معظم المواطنين في دمشق سجلوا على الدفعة الثانية من مازوت التدفئة وبات التسجيل حالياً قليل، لافتاً إلى أن ما تم توزيعه كدفعة أولى على العائلات في دمشق منذ بداية الموسم حتى تاريخه أكثر من 63 مليون ليتر، ومن الدفعة الثانية أكثر من 1.5 مليون ليتر.
ونوه بأن مخصصات الفعاليات الصناعية لم تتغير بعد الإجراءات الحكومية للتصدي لفيروس كورونا، ويتم توزيع ما يقارب 1.4 مليون ليتر شهرياً لهذه الفعاليات.
وأكد المصدر أن إغلاق مراكز «تكامل» لإصدار البطاقات الذكية هو إجراء مؤقت، ولن يتجاوز الأسبوع، ومن ثم ستعود المراكز للعمل، مشيراً إلى أنه ليس هناك أي بديل حالياً يقدم الخدمات للمواطنين سوى شركة «تكامل»، وليس هناك أي إمكانية لقيام «محروقات» بدور «تكامل» في حال اضطر المواطن لتعديل بيانات البطاقة الذكية أو أي إجراءات أخرى، لافتاً إلى أن إغلاق المراكز تم تنفيذاً لتعليمات الحكومة، والغاية منه إلغاء مظاهر الازدحام عليها.
وعن الإجراءات الوقائية التي اتخذتها شركة «محروقات» للتصدي لفيروس كورونا، أكد المصدر أنه تم إلزام عمال محطات الوقود بوضع الكمامات والقفازات بسبب احتكاكهم المتواصل مع المواطنين، بالإضافة لتعقيم المحطات من المحافظة، كما تم إلزام سائقي سيارات تعبئة المازوت بوضع الكمامات والقفازات لكن هؤلاء لا يمكن مراقبة موضوع التزامهم بهذا الأمر بعد خروجهم من مراكز التعبئة.
وأوضح أنه خلال الفترة الماضية كان يتم توزيع مخصصات دمشق من مازوت التدفئة على كل مراكز التوزيع في دمشق، أما اليوم وبعد الإجراءات الاحترازية، فقد أصبح التوزيع على المراكز بالتناوب، ولم يعد هناك توزيع بكل المراكز بهدف تخفيف الضغط عنها.
وأشار إلى أن نظام عمل محطات الوقود يتم من خلال الورديات، لذا لم يتم تخفيض ساعات عملهم، في حين أن الموظفات المتزوجات اللواتي يعملن في فرع محروقات دمشق واللواتي لديهن أطفال في الحضانة فقد تم تحديد دوامهن يومين في الأسبوع تقديراً لوضعهن.

التاريخ - 2020-03-19 9:31 AM المشاهدات 121

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا