شبكة سورية الحدث


ترميم أقسام تعرضت للتخريب في مشفى درعا الوطني

ترميم أقسام تعرضت للتخريب في مشفى درعا الوطني

في إطار خطة إعادة تأهيل المشفى الوطني بدرعا تتابع الهيئة العامة للمشفى بوتيرة عالية ترميم عدة أقسام رئيسة تعرضت للتخريب والتدمير جراء الاعتداءات الإرهابية.

وأوضح الدكتور بسام الحريري مدير الهيئة أنه من المتوقع الانتهاء من أعمال ترميم أقسام العمليات والجراحة العصبية وأمراض العين ومشفى التوليد وأمراض النساء مطلع تموز القادم لافتاً إلى أن ترميم قسم العمليات ومشفى التوليد يتم بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وبين الحريري أن قسم العمليات يضم 11 غرفة عمليات لكل أنواع الجراحات عدا النسائية وأن مشفى التوليد عبارة عن ثلاثة طوابق ويضم أربعين سريراً لإقامة المرضى وغرفتين للعمليات وغرفتين للمخاض وواحدة للعناية المركزة إضافة إلى غرفة إسعاف وثلاث غرف إيكو وغرفة واحدة لتنظير عنق الرحم ومخبراً وقسم أشعة.

يذكر أن المشفى الوطني في درعا كان يحتوي على 440 سريراً مطلع عام 2011 ويضم كل الأقسام والاختصاصات إلا أن الحرب الإرهابية واستهداف المشفى المتكرر بالقذائف إخرج أجزاء واسعة منه من الخدمة وانخفض عدد الأسرة فيه إلى 180 سريراً في الوقت الحالي.

التاريخ - 2020-05-12 2:36 PM المشاهدات 504

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا