شبكة سورية الحدث


وزير سابق: 80% من المواطنين يعيشون تحت خط الفقر ورائحة الجوع تفوح من بيوتهم

وزير سابق: 80% من المواطنين يعيشون تحت خط الفقر ورائحة الجوع تفوح من بيوتهم

 

كتب الوزير السابق " نور الدين منى" على صفحته الشخصية .. 

من قاموس المسؤولين السوريين لمواجهة قانون قيصر...!!!

ما أظرف.. وما أجمل..وما أبهى.. وما أحلى..وما أكدع..وما أروع
سعادة المسؤول السوري أو المسؤولة السورية،
عندما يستغبي أكثر من 80% من شعبه الجياع...
والذين يعيشون تحت خط الفقر ...
ورائحة الجوع تفوح من بيوتهم وأحيائهم وحاراتهم.

ويطالبهم أو تطالبهم؛ بالتحمّل والصبر والتجلّد والرضى؛
والنوم جوعاً.. وأن تشموا ولا تذوقوا.... وأن تكابروا، وتصمدوا، وتصابروا، وتناضلوا، وتكابدوا، وتكافحوا، وتصمدوا..
حتى لو طويتم الليالي من دون طعام...!!!

استمروا على صمودكم؛ من ألم وبلوى وجوع، حتى لا يسخر منكم عدوكم الأمريكي والإسرائيلي والتركي،
وتظاهروا، وتباهَوا أمام الأصدقاء، بأنكم تعيشون
برفاه ؛ مليئي البطون ...!!

ادخلوا في مرحلة الكمون.... أَوقِفوا عمليات الهضم في معداتِكم...
لا تصرِفُوا طاقةً ..لا تتنفسوا ..لا ترفعوا أصواتِكم ..لا تتحدَّثوا،
حتى لا تصرفوا طاقة إضافية....!!!

تجلَّدْ أيها المواطن السوري...
ولا تجزعْ، وانتَظِرْ بهدوء واطمِئنان؛ دون شكوى..!!

أيُّها السوريون..
اصبروا، وصابروا على الجوع.. واصمدوا، وصامِدوا، وناموا جياعاً.. واشكوا أمركم لله.

في الوقت الذي فيه هذا المسؤول أو المسؤولة؛ ومن حاشيته؛
يطلب وجباتٍ جاهزة... إما من المطاعم الساحلية عندما يكون في شاليهاته، أو من مطاعم بيروت عندما يكون في منتجعه في يعفور.

وخير ما اقتبس؛ قول الإمام علي (كرم الله وجهه):
صَمَداً صَمَداً حتى يتجلى لكم عمود الحق.. بمعنى ثباتاً ثباتاً.
الرجل الصَمَد : المتجلد في الحرب.. المقاوم.. الذي لا يعطش
ولا يجوع أثناءها...

طاب مساؤكم الجميل
٦ حزيران ٢٠٢٠

نورالدين منى

التاريخ - 2020-06-06 3:59 PM المشاهدات 1414

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا