شبكة سورية الحدث


مدن ريف دمشق تشدد في اجراءاتها الاحترازية ضد كورونا

مدن ريف دمشق تشدد في اجراءاتها الاحترازية ضد كورونا
أصدرت العديد من مدن محافظة ريف دمشق جملة من القرارات الهادفة إلى الحد من انتشار وباء «كورونا »، لجهة منع وإغلاق جميع الأماكن العامة التي من شأنها أن تتحول الى بؤرة للمرض، أو أن تكون إحدى الوسائل لانتشاره مثل التجمعات في النوادي والمنتزهات والمسابح والمزارع، وتحديد خدمة المطاعم بالطالبات الخارجية فقط.
أولى الاجراءات كانت من جرمانا، حيث أصدر مجلس مدينتها قبل ظهر اليوم الثلاثاء، جملة من القرارات أهمها: إغلاق جميع صالات الأفراح والمنتزهات والمسابح والملاعب الرياضية والنوادي الرياضية والمزارع التي يتم فيها إقامة الحفلات بجميع أنواعها داخل وخارج المخطط التنظيمي حتى إشعار آخر.
وأشار مجلس المدينة إلى أنه وفي حال عدم الإغلاق طوعاً ستقوم لجان البلدية اليوم الثلاثاء الساعة ٥ مساءً وبمؤازرة ناحية جرمانا وكتائب البعث بتنفيذ الختم بالشمع الأحمر وسحب الترخيص الممنوح وتحويل المخالف للقضاء المختص.
كما نصت القرارات على اقتصار البيع بالمطاعم والكافتيريات على الطلبات الخارجية فقط وعدم استقبال الزبائن بالمحال تحت طائلة المساءلة القانونية وسحب الترخيص والختم لكل مخالف والتحويل للقضاء المختص.
كذلك تضمنت القرارات إغلاق جميع المهن والمحلات التجارية بتمام الساعة ٩ مساءً ويترتب على أصحابها التقيّد بالإجراءات وقرارات وزارة الصحة لمنع انتشار الفايروس، تحت طائلة المساءلة القانونية والختم والتحويل للقضاء المختص.
وتضمنت أيضاً إنهاء ظاهرة إشغال الأملاك العامة والبسطات تحت طائلة المصادرة وتحويل جميع المصادرات للجمعيات الخيرية، والإلزام بالكمامة الطبية في الأماكن العامة وكل مخالف لذلك سيتم توقيفه وفق الأنظمة والقوانين لمساهمته بنشر الوباء والإضرار بالغير.
القرارات ذاتها تقريباً صدرت من مجلس مدينة قدسيا، وسط توقعات بأن تصدر قرارات مشابهة من العديد من مدن ومناطق ريف دمشق.
التاريخ - 2020-08-04 4:19 PM المشاهدات 110

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا