شبكة سورية الحدث


3.6 مليون طالب تقدموا لامتحاناتهم اليوم في المدارس

3.6 مليون طالب  تقدموا لامتحاناتهم اليوم في المدارس

توجه أكثر من 3.6 ملايين تلميذ وطالب من جميع المراحل التعليمية في مدارس التعليم الأساسي والثانوي لتقديم امتحانات الفصل الدراسي الأول لعام 2020-2021 صباح اليوم وسط إجراءات احترازية للتصدي لفيروس كورونا.

ووفق أرقام وزارة التربية فإن 3636049 تلميذاً وطالباً توجهوا لتقديم امتحاناتهم في ما يقارب 13 ألفاً و600 مدرسة في جميع المحافظات حيث تستمر امتحانات الفصل الدراسي الأول لغاية يوم الخميس الرابع عشر من الشهر الجاري.

وأكدت الوزارة اتخاذ الإجراءات الصحية والتدابير اللازمة لضمان حسن سير العملية الامتحانية مع مراعاة الالتزام بالإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا كالتعقيم اليومي والتباعد المكاني.

وأوضح مدير تربية دمشق سليمان اليونس أنه مع بدء الامتحانات توزعت لجان من موجهين اختصاصيين وتربويين لمتابعة سير العملية الامتحانية كما تم تعقيم المدارس بأكملها خلال عطلة عيدي الميلاد ورأس السنة.

وبين يونس أن عدد الطلاب المتقدمين للامتحان من الصف الأول إالى الثالث الثانوي في دمشق حوالي 285 ألف تلميذ وطالب موزعين على 600 مدرسة لافتاً إلى دور الموجهين الاختصاصيين كمشرفين على المدارس لمتابعة عملية بنك الأسئلة والإضبارة الامتحانية وتجهيز القاعات الامتحانية للطلاب وتوزيعهم بما يراعي الاختلاف بالصفوف على المقعد الواحد.

وأشار اليونس إلى أنه تم اتخاذ جميع التدابير الاحترازية والصحية من تعقيم الأسطح والمقاعد والأدراج بالمشاركة مع الشعب الحزبية ومنظمة اتحاد شبيبة الثورة وطلائع البعث.

كاميرا سانا رصدت سير العملية الامتحانية في مدرستي “أحمد إسكندر أحمد” و “ابن كثير الدمشقي” في منطقة المزة بدمشق حيث اختلفت آراء الطلاب حول الأسئلة من طالب إلى آخر إذ اعتبر بعضهم أنها كانت سهلة والوقت المخصص للامتحان كان كافيا للإجابة عنها فيما لفت آخرون إلى أن بعض الأسئلة كانت صعبة الى حد ما.

وأشارت الطالبة سماء العلي من الصف الثالث الثانوي إلى أن أسئلة العلوم كانت سهلة وأنه كان لديها وقت كاف للتأكد من الإجابات مبينة أنها لم تشعر بالخوف من الفحص لأن الأسئلة كانت واضحة وتتمنى أن تكون أسئلة الامتحان النهائي بذات الوضوح بينما قالت كل من ساندرا دلة وسامة خضير في الصف التاسع.. إن “أسئلة مادة الاجتماعيات كانت صعبة قليلاً وتحديداً الجغرافيا” مشيرة إلى أنها اطمأنت عند تقديم المادة نتيجة اتخاذ جميع التدابير الصحية من تعقيم الأيدي ووضع الكمامات إضافة إلى قياس درجة الحرارة.

وأكدت كل من الطالبتين مرح سعيد وسيدرا إدريس من الصف السابع أن الأسئلة كانت سهلة ومن ضمن المنهاج المحدد وتتضمن أسئلة استنتاجية بينما أشارت الطالبة هبة عيسى من الصف العاشر إلى أن الأسئلة تنوعت بين الاختيار من متعدد وتصحيح الخطأ.

وأشارت فداء زيدي مديرة ثانوية “أحمد اسكندر أحمد” إلى أنه تم تعقيم المدرسة بشكل كامل إضافة إلى تجهيز الإضبارة الامتحانية من برنامج امتحاني وتجهيز القاعات الامتحانية حيث تم توزيع الطلاب بشكل يتواجد بكل قاعة مرحلتان.

من جانبه أوضح محسن سعيد مدير مدرسة ابن كثير الدمشقي حلقة أولى إلى أنه تم اتخاذ كل التدابير لبدء العملية الامتحانية من تعقيم للمدرسة حرصا على سلامة التلاميذ بينما قالت أريج علي معلمة الصف الأول.. إنها أشرفت على شرح الأسئلة لتلاميذها الذين تجاوبوا مع الأسئلة بكل سهولة خلال الامتحان.

التاريخ - 2021-01-06 1:21 PM المشاهدات 61

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا