شبكة سورية الحدث


غدا.. اختتام مباريات الاسبوع السايع من سلة الرجال بثلاثية قوية

غدا.. اختتام مباريات الاسبوع السايع من سلة الرجال بثلاثية قوية

تختتم يوم غد الجمعة مباريات الأسبوع السابع من ذهاب دوري سلة الرجال بثلاثة لقاءات قوية ومهمة وستلعب نتائجها دوراً مهماً في تغيير المواقع على لائحة الترتيب خاصة بالنسبة لفرق المؤخرة الساعية لتحسين مواقعها والاقتراب أكثر من المنطقة الآمنة، وهذا من شأنه أن يعطينا نكهة تنافسية قوية ومباريات قوية وإثارة عالية ونتائج غريبة عجيبة.

قمة بكل المقاييس

يحل يوم غد الجمعة الوحدة ضيفاً على الكرامة المتصدر بحمص في موقعة ستحمل الكثير من الإثارة والتشويق، وخاصة من الكرامة الذي يضم في صفوفه أفضل اللاعبين ويحلم في تحقيق حلم طال انتظاره هذا الموسم باعتلائه منصة التتويج وإحراز اللقب لأول مرة في تاريخه، ولديه كل مقومات الفوز من لاعبين من طراز السوبر ستار ومدرب مجتهد وإدارة جيدة وجمهور لا يكل ولا يمل في مساندة فريقه.

ويتطلع الكرامة إلى مواصلة العزف على نغمة الفوز وتجاوز محطة الوحدة والانفراد بالصدارة بعدما تجاوز محطتي الجيش والاتحاد، فيما الوحدة الذي مني بخسارتين هذا الدوري يدرك أن طريقه لنقاط الفوز صعب وشائك، لكونه سيلعب أمام فريق بات من الكبار، ويحسب له ألف حساب، ومع ذلك فوز الوحدة على الاتحاد في المرحلة السابقة أعاد للاعبيه ثقافة الفوز التي افتقدوها هذا الموسم، ولديه الكثير من مفاتيح القوة ومدرب خبير يجيد قراءة المجريات بحرفية عالية.
النتيجة أقرب للكرامة صاحب الأرض والجمهور واللاعبين النجوم، لكن الوحدة قادر على أن يقلب الأمور رأساً على عقب ويخطف نقاط الفوز.

قمة الشهباء

يلعب الجيش في ضيافة الاتحاد بحلب، وهي أول مباراة للجيش خارج أرضه هذا الدوري، ويتطلع كلا الفريقين إلى نقاط الفوز بقوة، وخاصة الاتحاد المطالب بنتائج جيدة قياساً على الدعم الكبير الذي أولته الإدارة للفريق من لاعبين كبار وعقود احترافية عالية، وحالة مثالية من الاستقرار بجميع أشكاله، لذلك سيتسلح الاتحاد بعاملي الأرض والجمهور وسيزج مدربه الخبير باسل الحموي بكل أوراقه الفاعلة والرابحة لتحقيق نتيجة إيجابية، فيما الجيش بطل الدوري والذي مني بخسارة أمام الكرامة على أرضه وبين جمهوره، يدرك أنه سيواجه فريقاً مقهوراً من نتائجه وسيلعب بقوة من أجل الفوز، لكن للجيش كلام آخر ولديه كل مقومات التفوق والنجاح.

نتيجة اللقاء صعبة التوقع والفريقان لديهما الكثير ليقدماه ونحن لدينا اللهفة للمتابعة.

تعويض

يأمل النواعير وهو يستقبل ضيفه الثورة بحماة أن يعود إلى سكة الانتصارات بعهد مدربه الجديد جورج شكر، وتعويض ما فاته من خسائر بالمراحل الأخيرة، وكلا الفريقين يسعى لتضميد جراحهما على حساب بعضهما لكونهما منيا بخسارات في آخر ثلاث مراحل، ويتطلعان إلى تحقيق نتيجة جيدة تعيد لهما توازنهما، النتيجة أقرب للنواعير الأكثر تحضيراً وخبرة وتوافراً باللاعبين الكبار النجوم, وكانت مباريات المرحلة افتتحت الأحد الماضي وحقق الوحدة فوزاً على الاتحاد 83-72، وفاز الجلاء على الحرية 55-48، ويوم الإثنين استكملت مباريات المرحلة بلقاءين، الأول جمع الثورة والاتحاد الذي حسم اللقاء لمصلحته 87-52، وأوقف الجيش طموحات ضيفه الطليعة وتغلب عليه بنتيجة 78-63.

التاريخ - 2021-01-07 12:33 PM المشاهدات 142

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا