شبكة سورية الحدث


لماذا بقلم الكاتبة غيداء عماد

لماذا بقلم الكاتبة غيداء عماد

تجاوزت السـاعة الثانيـة بعد منتصـف الـويل 
مـازلت مصممـة ع أنـه ويـل 
الليلـة التي لـم يغلبني النـوم بهـا إنهـا ليلـة الويـل 
هـدوء ، ضوء خافت
 المـؤكد أنه لـم يُبعث من إحدى زوايـة الغرفـة، للمرة الأولى لـم يدخل مداهماً لأنني من شـرّعت لـه الأبواب ليتركّن بجانب قهوتي وأوراقي وهاتفي الساكن
جـلسـة اعترافاتي كادت تبدأ ولكل جـانب من شخصيتي دور لكـن سخافتي كادت تناطح السحاب لجعل من أدوارها مسـلسـل فاشل أتابعه كل خميـس من كـل أسبوع يكن مخرجهُ نفسـي 
_ لمـاذا ؟!!
_ كـيف ؟!!
_ أيـعقـل ؟!!
لـأنني من رمـى برغبتي في موقد
مستمتعة بدخانها وزاهدة برمادها
المنثور 
حـان الـوقت لأركـن الكـل جانباً هُـنا أركع ساجدة ناسية ومتناسية هـو من أشكوه باكية هو من أشكوه راجية هو من ألجأ إلـيه داعيـة .

التاريخ - 2021-10-21 6:09 PM المشاهدات 1430

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا