شبكة سورية الحدث


شبكة سورية الحدث الإخبارية تلتقي الشيخ عباس السعدي رئيس المجلس المركزي لشيوخ القبائل والعشائر العربية

شبكة سورية الحدث الإخبارية تلتقي الشيخ عباس السعدي رئيس المجلس المركزي لشيوخ القبائل والعشائر العربية إن منهاج عمل المجلس المركزي لشيوخ القبائل والعشائر العربيةهو العمل المستمر على واد الفتنة وكل من يحاول النيل من أمن سوريا أرضاً وشعباً وتذليل الصعاب وزرع حالة من الاطمئنان في قلوب المواطن والمساهمة في تحرير المخطوفين وتسليمهم إلى ذويهم بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية.وللاطلاع على عمل المجلس كان لنا القاء التالي مع الشيخ عباس السعدي رئيس المجلس المركزي لشيوخ القبائل والعشائر العربية   بداية العمل يوضح الشيخ السعدي عن العمل ما يلي : بدعوة من مجلسنا لعدد من شيوخ عشائر العراق بالتنسيق مع رئاسة الوزراء تم حضورهم إلى سورية للمشاركة بملتقى الرقة إضافة إلى رئيس وأعضاء المجلس كان هدف المؤتمر فضح المخطط الأمريكي الإسرائيلي الرجعي وعرب الجنسية ضد سوريا وشحن الهمم من اجل توعية أبناء شعبنا بخطر المؤامرة.وبتاريخ 9/1/2012 تم مغادرة وفد من مجلسنا إلى محافظة حمص بعد اللقاء والتنسيق مع الأجهزة الأمنية وبمباركة السيد الرئيس القائد بشار الأسد من أجل تنسيق مبادرة المجلس بالتحرك على المسلحين في منطقة الخالدية والمناطق المجاورة لها. تم التنسيق مع مجموعة سلفية منهم سهل جنيد والشيخ حوري وآخرين حيث قاموا بالاتصال بمسلحين الخالدية وقد وافقوا على دخول الوفد إليهم ومن خلال لقاءات عديدة تمكن وفد المجلس من تحرير (150) مخطوف من ضمنهم (29) عسكري كان ذلك كله بالتنسيق مع محافظ حمص ومسئولي الأجهزة الأمنية بالرغم من تهديدنا من قبل بعض الجهات المسلحة. في بداية الشهر العاشر من عام 2012 قام المجلس بتحرير كل من المخطوفين وتم تسليمهم إلى الأجهزة الأمنية في محافظة حمص. بتاريخ 29/5/2012 تم تسوية أوضاع (18) مسلح من منطقة تل كلخ تم تسوية أوضاع (33) مسلح عن طريق الأجهزة الأمنية في القنيطرة.   بعض من أعمال المجلس يوضح الشيخ السعدي بأن المجلس قام بالعديد من الاعمال منها : القيام بعدة زيارات إلى المشافى لمساندة الجرحى من أبناء الجيش العربي السوري وتقديم الهدايا لهم.وإقامة حملة تبرع بالدم للجرحى في منطقة السيدة زينب وكذلك تم توزيع السلات الغذائية للعوائل المحتاجة هناك.والعمل على تسوية إعداد كبيرة من المسلحين وإعادتهم إلى الصف الوطني من أجل تعزيز اللحمة الوطنية.وفي بداية عام 2013م قام المجلس بالمبادرة من أجل إعادة الأمن والأمان في بلدات بيت سحم – ببيلا – وعقربا بالجهة ومن منطقة السيدة زينب ومن خلال عدة لقاءات مع وجهات تلك المناطق توصل المجلس بالتعاون مع الأجهزة الأمنية إلى تسوية أوضاع ما يقارب (275) مسلح حيث تم نقلهم بمسؤولية الشيخ فائق توفيق العبيدي وإعادتهم إلى مناطقهم وتعين مجموعة كبيرة منهم بصفة دفاع وطني ولا زالوا لحد الآن بهذه المهمة. وبعد فترة أقيم احتفال جماهيري حضره محافظ ريف دمشق بمنطقة ببيلا إعلاناً بنجاح المبادرة وتابعت الجنة المكلفة من المجلس تسوية أوضاع مجاميع أخرى من المسلحين وصولاً إلى تحقيق الهدف بإعلان هذه المنطقة ضمن سيادة الدولة.وتم اللقاء مع عدد من المعارضين ورجال الدين في منطقة دوما عدة مرات من أجل حثهم على عودة المسلحين إلى حضن الوطن لكن المفاوضات معهم لم تجد طريقاً للحل كون طلباتهم كانت غير مقبولة.ومن خلال تنسيق المستمر مع شيوخ محافظة دير الزور خط قضاء جحيل تمكنا من تسليم (21) عنصر مسلح إلى الأجهزة الأمنية في المحافظة.. بعد ذلك قام أهالي القضاء بمسيرة مؤيدة للدولة رافعين العلم السوري بطول (150 م). قام المجلس بتصوير تلك المسيرة وإرسالها إلى الإخبارية السورية وتم عرضها بوسائل الإعلام (الفضائيات). وتم التنسيق مع جمعية أسرة الإخاء السورية لغرض معالجة ومساعدة العوائل المتعففة مادياً وتثبيت أطراف صناعية لجرحى الحرب في سورية بدون مقابل. كما تم التنسيق مع ديرا لإباء اليسوعيين في تقديم مساعدات غذائية لغرض توزيعها على العوائل المحتاجة والأشد فقراً والساكنين على العظم(هياكل البناءات).       النشاط الإعلامي ما يخص النشاط الإعلامي يشرح الشيخ السعدي قائلاً: فقد كان لمجلسنا دوراً بارزاً بكافة المناسبات على الساحتين السورية والعراقية (دينية – وطنية – اجتماعية).تم توجيه رسالة إلى رئيس الوزراء التركي منددين بها موقف حكومته تجاه شعب وحكومة سورية العروبة وقد نشرت على الفضائيات كما تم توجيه رسالة أخرى إلى الأمين العام للجامعة العربية موضحين فيها الهجمة الشرسة لأعضاء الجامعة وموقف أمينها العام من الأزمة في سورية نحن مستمرين على التواصل مع كافة الشرفاء والناشطين الإعلاميين والمفكرين في الوطن العربي لشرح وتوضيح المواقف المعادية لسورية الصمود والتحدي.     أحمد عثمان عثمان
التاريخ - 2015-02-10 7:39 AM المشاهدات 2391

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا