شبكة سورية الحدث

الجبهة الوطنية التقدمية الجبهة ماضية قدماً في تطوير أدائها..بقلم المهندس غسان عثمان

الجبهة الوطنية التقدمية الجبهة ماضية قدماً في تطوير أدائها..بقلم المهندس غسان عثمان
سورية الحدث _ متابعة من المؤكد أن المهام التي تقع على عاتق الجبهة بكل أحزابها وقواها كبيرة وتحتاج إلى جهود إضافية ، فالحرب الظالمة على بلدنا ما زالت مستمرة وتلقي بظلالها القاتمة على حياتنا العامة والخاصة ، ولاسيما اقتصادنا الوطني وموارنا المادية فالحصار الاقتصادي وهو حرب إرهابية تمارسها دول استعمارية وتنفذه أنظمة الذل والخنوع والتبعية التي ، تلطخت أيديهم بدماء شعبنا ، وبهذا الدمار والخراب الكبيرين . وقد لمسنا من خلال الجولات الجبهوية واللقاء بمعظم قيادات الفروع أن وعيا كبيرا يحكم سلوك رفاقنا وقد جاءت مداخلاتهم لتؤكد أن أحزابنا وجبهتنا الوطنية التقدمية مازالت الأمينة والوفية لميثاقها وللثوابت الوطنية ولم تتزحزح قيد أنملة عما تعتبره حقها في التعبير عن رؤاها لحاضر أجيالها ولمستقبلهم وهي تمتلك الإرادة والعزيمة لكل ذلك. وقد أكدت هذه اللقاءات أن توسع الهيكل التنظيمي ليشمل اللجان الجبهوية ولجان الأحياء هو في مصلحة الحياة الحزبية والخيارات السياسية لأحزابنا، وهنا لابد لنا أن ننوه بوحدة المواقف الفكرية والسياسية للجبهة الوطنية التقدمية ، مما يسهم في تسهيل نشاطاتها وزيادة فعاليات حركتها في المجتمع وفي الأوساط الشعبية العمالية والفلاحية بما يساعد على مواصلة الحرب على الإرهاب وتعزيز الوحدة الوطنية وتكريس التعددية الحزبية. ونرى أن التفافنا حول قيادة السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية – رئيس الجبهة الوطنية التقدمية يعني تمسكنا بالسيادة والكرامة والاستقلال الوطني وحرية القرار السياسي، وفي هذا الالتفاف دعم أكيد للجيش والقوات المسلحة الضمانة الحقيقية لوحدة بلدنا أرضا وشعبا وحفاظا على مشروعنا في الدولة الوطنية ومكاسبنا التي أنجزناها عبر عهود من الكفاح والنضال . لقد شهدت هذه اللقاءات حواراً بناءً ما بين القيادة المركزية وقيادات الفروع واللجان الجبهوية والكوادر القيادية حول العديد من القضايا التي تمس حياتنا المعيشية، وسبل مكافحة الفساد ومساهمتنا كأحزاب وكأفراد في تنفيذ منطلقات الجبهة الأساسية في هذه المرحلة ، وفي تحقيق المزيد من التلاحم والتعاضد للمساهمة في إعادة الإعمار والبناء . وقد بدا واضحا أن هذه الجولات مساهمة فعلية وعلى أرض الواقع في الثقافة الجبهوية المنشودة والتي من أولى مفرداتها هذا التبادل للأفكار والأراء حول مجمل السياسات الوطنية ، خدمة لمجتمعنا ومساهمة في عودة الطبقة الوسطى لدورها المفصلي في الحفاظ على التوازن . ولا يسعني إلا أن أقدر تقديرا عاليا الجهد الكبير الذي بذله الرفيق اللواء محمد الشعار نائب رئيس الجبهة الوطنية التقدمية ، وأثمن سعيه لتظهير عمل الجبهة وأحزابها وصولا لاستعادة دورها وتعميق ممارستنا الديمقراطية في كل مستويات العمل الجبهوي ، وما لمسناه من حرص على نجاح عملنا ونشاطاتنا واستمرارية الاجتماعات الدورية للأمناء العامين برئاسته. وما أحوجنا اليوم لهذا المنسوب العالي من الحوار البناء والشفاف ولثقافة جبهوية تكرس دورنا الذي اضطلعنا به قبل عقود وما زلنا متمسكين به على أساس من روح التعاون الجبهوي والتحالف والمشاركة الواسعة في البناء والتحرير بقيادة السيد الرئيس بشار الأسدالمهندس غسان عبد العزيز عثمانالأمين العام لحزب العهد الوطنيعضو القيادة المركزية للجبهة الوطنية التقدمية
التاريخ - 2019-08-07 10:20 AM المشاهدات 977