شبكة سورية الحدث


معاناة باصات النقل الداخلي في طرطوس.. قلة في السائقين وتخفيض في المخصصات

معاناة باصات النقل الداخلي في طرطوس.. قلة في السائقين وتخفيض في المخصصات

تمر مديرية النقل الداخلي في مدينة طرطوس بوضع سيئ جداً بسبب قلة السائقين لعدم إمكانية تعيين أي سائق فيها وبسبب تخفيض مخصصات المازوت الشهرية للباصات ما يؤدي إلى توقفها عن العمل نحو خمسة عشر يوماً في الشهر كما ينعكس سلباً على واقع النقل وعلى إيرادات المدينة منها ويمنع القائمين عليها من التدخل الإيجابي لمعالجة أي أزمة نقل بين المدينة والمناطق وبين المدينة والضواحي القريبة.

ويبلغ عدد الباصات الإجمالي في مدينة طرطوس 38 باصاً تم تسليمها للمدينة من وزارة الإدارة المحلية والبيئة عن طريق محافظة طرطوس بواقع 20 باصاً دفعة واحدة هذا العام.. وبالعام 2019 /18/ باصاً على ثلاث دفعات، أما عدد الباصات العاملة فعلياً ضمن المدينة وخارجها فلا يتجاوز 22 باصاً، منها ضمن حدود مدينة طرطوس الإدارية 17 باصاً، ومن المدينة وإلى الحميدية باص واحد بمعدل رحلة أو اثنتين يومياً، ومن المدينة إلى بصيرة 2 باص ومع مديرية النفايات الصلبة بالمحافظة 1 باص ومع مدينة بانياس 1 باص.

رئيس مجلس مدينة طرطوس محمد زين بين لـ«الوطن» أن عدد السائقين الفعليين في المديرية هو 30 سائقاً.. وهذا العدد غير كاف لتشغيل واستثمار جميع الباصات إذ إن الاحتياج الحقيقي لتشغيل هذه الباصات بالوقت نفسه وعلى ورديتين يتطلب 75 سائقاً.. مشيراً إلى عدم تمكّن المدينة من تأمين العدد الكافي من السائقين لكون التعيين في الجهات العامة يخضع للقرار 62 لعام 2018 الصادر عن رئاسة مجلس الوزراء والمنظِّم لإجراءات التعيين بموجب مسابقات واختبار مركزي يصدر عن الوزارات المختصة وهذا ما لم يحصل لتاريخه.

ولفت زين إلى أن مجلس المدينة طلب 40 سائق باص للنقل الداخلي و10 جباة من وزارة الإدارة المحلية والبيئة عن طريق المحافظ لتشميلهم في المسابقة الخاصة بالمسرّحين وسيتم من خلالها حل هذا الموضوع تأمين 75 سائقاً بعد استكمال الإجراءات الخاصة بالمسابقة.

وأوضح أن المدينة تقوم حالياً بتأمين السائقين من ضمن عدد السائقين المتوافرين عندها وخاصة بهذه الفترة «موسم الشتاء» وتكليف بعض السائقين ممن يحملون شهادة سوق عامة من مديريات الصيانة والحدائق والنظافة بالعمل لزيادة عدد الباصات العاملة على خطوط المدينة ريثما يتم تأمين السائقين عن طريق المسابقة المعلن عنها حالياً.

وأشار إلى أن المخصصات الشهرية الحالية الوسطية لجميع الباصات فهو 15 ألف لتر بمعدل 750 لتراً لكل باص في الشهر وقد تم تحديدها استناداً للبلاغات الناظمة التي وردت من مكتب شؤون الآليات برئاسة مجلس الوزراء مع التقيد بالتخفيضات التي فرضت من قبلهم واستناداً للاعتمادات المتوافرة في خطة المدينة للعام 2020.

ولفت إلى ضرورة تأمين إعانة للعام 2020 تتضمن دفع ثمن المحروقات الزائد عن الاعتمادات الواردة في خطة المدينة للعام 2021.. والإصلاحات اللازمة للباصات بواقعها الحالي.. وتأمين جميع مستلزمات ورش الإصلاح الفعلية ضمن موقع المدينة.

التاريخ - 2020-11-10 1:48 PM المشاهدات 195

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا