شبكة سورية الحدث


فعاليات اقتصادية تتهافت على السرعات العالية للانترنت

 فعاليات اقتصادية تتهافت على السرعات العالية للانترنت

بلغ عدد المراكز الهاتفية ووحدات النفاذ الضوئية التي أعادتها الشركة السورية للاتصالات إلى الخدمة خلال العام الماضي في عدة محافظات 30 مركزاً، ففي محافظة ريف دمشق عاد مركزا داريا والهامة للخدمة، وفي محافظة حمص عاد مركزا الغنطو وتير معلة، وفي حماة عادت للخدمة مراكز العزيزية وطيبة الإمام وكفر قدح وصوران والسمرا والنريمسة وحيالين والمجدل، اما في حلب فقد عادت للخدمة مراكز خان الوزير وسناء محيدلي وأبو جبار، وفي درعا عاد للخدمة مراكز المسيفرة وصيدا والطيبة ونصيب والغازية والحراك، وفي القنيطرة عاد للخدمة مركزا جباتا الخشب وبير عجم، وأخيراً في دير الزور عاد للخدمة مراكز السبخة وبقرص والبوكمال والمعبر الحدودي.
وحسب تقرير «فإن أبرز المشاريع التي نفذتها الشركة وقيد التنفيذ خلال عام 2020 هي مشروع لتقديم خدمة الإنترنت للمشتركين عبر تجهيزات لاسلكية بسعة 20.000 رقم موزعة في محافظات ريف دمشق وحماة وحلب وحمص ودرعا، ومشروع لتقديم خدمة الإنترنت عن طريق وحدات نفاذ داخلية وخارجية وتجهيزات FTTC بسعة إجمالية 199.416 بوابة موزعة على محافظات دمشق وريف دمشق ودرعا والسويداء والقنيطرة وحمص وحماه وحلب واللاذقية وطرطوس ودير الزور، ومشروع لتقديم خدمة الانترنت عن طريق وحدات نفاذ خارجية بسعة إجمالية 25.600 بوابة موزعة على محافظات ريف دمشق وحلب وحمص وحماه وطرطوس واللاذقية والقنيطرة والسويداء، ومشروع لتأمين شبكة ميكروية رديفة للشبكة الضوئية من المنطقة الجنوبية السويداء ودرعا ودمشق إلى المنطقة الوسطى حماة وحمص إلى المنطقة الشرقية دير الزور والساحلية طرطوس واللاذقية، ومشروع لتوريد (10 OLT FTTH) انترنت عبر الألياف الضوئية للمنزل وتركيبها في محافظات دمشق وحلب وريف دمشق ودرعا واللاذقية بسعة إجمالية 10240 مشتركاً، إضافة لوضع 446 مشتركاً FTTH بالخدمة موزعة على محافظات دمشق وريف دمشق وحلب واللاذقية وحمص وحماة والسويداء وطرطوس، وتأمين الربط الضوئي لعدد من المراكز الهاتفية على مستوى القطر، وتوسيع الشبكات الرئيسية والفرعية لعدد من المراكز الهاتفية على مستوى القطر، وتأمين خدمة الإنترنت عبر الوصلات الميكروية بسرعات عالية للعديد من الفعاليات الاقتصادية والحكومية، وإعادة خدمات الاتصالات في المناطق المحررة حسب وضع الشبكة في المنطقة وحسب التقنية التي كانت مستخدمة.
وعن خطة الشركة للعام الحالي 2021 والمشاريع المتوقع تنفيذها خلال العام بين التقرير أن الشركة ستعمل على إعادة تأهيل عدد من المراكز منها تأهيل جزئي لبناء الزبداني في ريف دمشق وتأهيل بناء الأنصاري في حلب وتأهيل بناء وبرج مركز معدان وبناء دبسي فرج في محافظة الرقة، وفي محافظة حمص ستعمل الشركة على تأهيل بناء كفرنان ومهين، كما ستعمل على تأهيل بناء كفرزيتا ومورك في محافظة حماة، وعلى تأهيل بناء الشيخ مسكين في درعا، وأخيراً على تأهيل بناء خان شيخون في محافظة إدلب.
ومن المشاريع المتوقع تنفيذها كذلك توسيع البوابة الدولية وشبكة تبادل المعطيات، والتوسع بنظام المقاسم الحديثة (IMS)، والتوجه لاستخدام تقنية FTTX في تخديم المناطق السكنية الحديثة، والتوسع في الانتقال من خدمات الـمقاسم القديمة إلى خدمات الـIMS أنظمة المقاسم الحديثة، وتأمين شبكة ميكروية رديفة للشبكة الضوئية لتأمين ربط محافظة حلب، والتوسع بتخديم الفعاليات الاقتصادية بسرعات إنترنت عالية عن طريق وصلات ميكروية، وإنجاز الربط الضوئي لبعض المراكز الهاتفية في كل المحافظات، وتوسيع الشبكة الرئيسية والفرعية لبعض المراكز الهاتفية في بعض المحافظات، وإعادة بعض المراكز الهاتفية للخدمة حسب الإمكانات والموارد المتاحة.
وستقوم الشركة خلال عام 2021 حسب التقرير بمتابعة تخديم المناطق المحررة باستخدام التقنيات الحديثة مثل الـFixed LTE ومقاسم الـIMS، ومتابعة معالجة الأضرار في البنى التحتية للشركة في المناطق المتضررة واستبدال الشبكات النحاسية بشبكات ضوئية، والمتابعة مع أعضاء تحالف كابل RCN لتأمين سعات باتجاه أوروبا عبر المقطع السوري من خلال منفذ طرطوس، وأخيراً التخطيط لإضافة 9 دارات إنترنت دولية جديدة في خطة 2021 لزيادة الحزمة الدولية المخصصة لخدمة الإنترنت لتغطية احتياجات مزودات الإنترنت وشركات الخلوي.
هذا وبلغت مبيعات الهاتف الثابت منذ بداية العام ولغاية الربع الثالث لعام 2020 نحو 100538 خطاً هاتفياً على حين بلغت مبيعات ADSL نحو 84400 بوابة في مختلف المحافظات.

التاريخ - 2021-01-10 11:30 AM المشاهدات 193

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا