شبكة سورية الحدث


رفيق الحريري "جنسهم" قبل وفاته واليوم يطردون النازحين!!

رفيق الحريري "جنسهم" قبل وفاته واليوم يطردون النازحين!!

 اصدر من يسمون أنفسهم "وجهاء وادي خالد" بيانا اقل ما يمكن وصفه فيه هو انه بيان عنصري فاشستي. وجاء في البيان: 

يعلن أهالي منطقة وادي خالد في شمال لبنان عن عزمهم على ترحيل السوريين الذين شاركوا في الانتخابات الرئاسية والذين أشهروا تأييدهم للرئيس الاسد و الحكومة السورية".واستنكر البيان ما قال انه " سكوت موالي الأسد عن دماء الشهداء وتهجير الشعب السوري".

وأضاف:  " أنّه مثلما مارس أولئك المؤيدين حقّهم في الانتخابات، فسوف يمارس أهالي وادي خالد حقهم بالوقوف عند كرامتهم وترحيل كلّ من يثبت أنّه انتخب الرئيس بشار الأسد"الطريف في هذا البيان ان وادي خالد منطقة معروفة بانها لم تكن مسكونة من لبنانيين بل من سوريين او من العشائر الضائعة بين البلدين ولا يحملون الجنسية اللبنانية وهم اساس فرق الدبك والزمر وقهر اللبنانيين على يد ضباط سورية الفاسدين الذي تشاركوا ورفيق الحريري خيرات المال العام في لبنان. كما أن رفيق الحريري بطلب من الاستخبارات  السورية جنس اغلب هؤلاء السكان في منتصف التسعينيات من ضمن مئات الاف السوريين والبدو وذلك لزيادة عدد السنة حتى يصلوا الى أن يشكلوا اغلبية عددية بعدما كان الشيعة اكثر بنصف مليون نسمة من السنة في لبنان.ومن المعروف ان  وادي خالد منطقة تهريب و يعتاش ٩٠% من سكانها  على التهريب من والى سورية.

بعض شيوخ العشائر في وادي خالد قالوا ان البيان لا يمثلهم وهو صدر بطلب من الممول الجديد لبعض المستفيدين ويقصدون  بهاء الحريري الذي ينافس اخيه عبر ااتخاذ مواقف شديدة التطرف ضد السوريين وضد  حزب الله للفت انظار الدول الخليجية الى أنه اشرس من أخيه.

التاريخ - 2021-05-24 9:44 PM المشاهدات 253

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا


كلمات مفتاحية: سورية لبنان